صحيفة عرعر اليوم

صحيفة عرعر اليوم

صحيفة عرعر اليوم

صحيفة عرعر اليوم


صحيفة عرعر اليوم





 



صحيفة عرعر اليوم

صحيفة عرعر اليوم

 

 

 



 

المقالات
مقالات عامة
كـن وافـي لـوطـنـك
كـن وافـي لـوطـنـك
09-13-2017 04:11 AM

آمـال الضـويمـر
آمـال الضـويمـر


image

#كن وافي لوطنك#

كم للكلمة من صدا في نفوسنا فوطننا متوج على رؤسنا ليس عنوة بل حبا وشوق وعشق لا ينفك من ارواحنا حتى نقضي
هشتاق اطلقناه تفاعلا لكي نرى وجهة النظر الوطنيه في مواجهة أعداء الوطن الغير متفاعلين في شان المواجهه الحقيقيه للدفاع عن وطن نحبه
الوفاء كلمة ليس لترجمتها معنى اذا ادرك عمقها وصقل جوهرها وتعهد ابن الوطن معناها
ان تكن وافي قمة الفخر ليس لوطننا بل لنا نحن فلا نكسب العطر ونحن في معزل عن وطننا ولا نشتري فخرا لانفسنا ونحن في طيات الجهل والتجاهل لخدمة الوطن نحن رايه في وطننا مرفوعة خفاقه لا تهزها طيات اهواء ولا مهاترات ضعفاء ولا اسقاطات مستهترين
ايها الابن البار في وطنك بعض من الاذى وانت من المقرر ان تستاصله وتستثنيه
وفائك قانون يعيش في قلبك ويعزز من فكرك النير ويدعم برايتك التي تحملها
انت ايها الوطن الحبيب لن نتركك لعبث العابثين ونحن الاوفياء لن نتركك لدعم المغرضين وانت صادق في الوفاء
لن نتركك ونحن الاوفياء من كان معنا فهو داعم لقوتنا ولمجد بلادنا وعزها
ومن كان علينا فليس الكيل الا واحدا وهو الوفاء ثم الوفاء فتراب الوطن عزا وعطرا ونقاء
اننا في بلادنا الحبيبه نحب السلام ونجل الوئام ونصدق حتى في الظلام نحن الهبات التى قدرها الله لهذه البلاد ونحن القدرات التي قيضها الله للثبات على منهج الحق ويقين في مواجهة المعضلات
بكلمة الوفاء يكون في أعناقنا بيعه وفِي قلوبنا جرعه وفِي اكنافنا تنظيم دفاعي لوطننا ومقدراتنا الحضارية والثقافية .
نحن عهود صدق باتت وأفئدة على اليقين تسابقت وفِي كنف الوطن الحبيب استماتت في حب متدفق وقلب مستكفي بعشق الارض وحفظ العرض وثبات الايمان في ظل حفظ الرحمان
استنفر ما عندك وقدم ما تستطيع وان لم يكن لديك الجرأة على العطاء ليكن جسدك صدا منيعا وفيا وواقيا لتبعات الأعداء المترصدين بك وبارضك وابناءك بل وعقلك وأبذل في سبيل ذلك قدراتك التي ينتظرها وطنك منك كمواطن شريف في مواجهة لكل تأليف وكل محاولة تغليف العقول لمواجهة نعرات تحاول التظليل ليس لفئه بعينها فقط بل احيانا لأشخاص يحاولون التظليل لقيم الوطنيه والعقيدة الصحيحه
عجز اعدائنا ان يأتونا مباغته ونحن ننظر اليهم فآتونا مناظره ونحن لا نفهم محاورهم ولا نستنكر وجهتهم
اذا الوفاء عهد قلب ووفاء وابتلاء عندما تجد من ينكر فكرك وانت مؤمن به ويشكك في مصداقيتك في حب الارض والإيمان بها كجزء من جسدك الحر فلا تقيد فكرك لاحدهم ولو كان مازحا ويبني افكارك ولو كان راجحا فقط وطنك خط احمر لا يتجاوزه من كان
بقلم
آمال الضويمر


خدمات المحتوى


تقييم
9.01/10 (322 صوت)




Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

صحيفة عرعر اليوم
الرئيسية |الأخبار |المقالات |الصور |البطاقات |الفيديو |راسلنا | للأعلى